شهادات الجودة

الرئيسية > شهادات الجودة

شهادات الجودة

جائزة مكة للدول الإسلامية في التميز والمنافسة هي جائزة إقليمية تعنى بتكريم المؤسسات المتميزة وذات المنافسة العالية في الدول الإسلامية ، افتتحت دورتها الأولى سنة 2007م واقتصرت المشاركة فيها على المؤسسات الحاصلة على شهادات وجوائز للتميز في بلادها

ومن أهدافها :

  • تقدير كفاءة العمل في المؤسسات في الدول الإسلامية
  • دعم القدرات الكامنة وخلق ثقافة التميز في مؤسسات الدول الإسلامية
  • مساعدة مؤسسات الدول الإسلامية على تعزيز المنافسة بينها
  • تحسين مستويات الجودة والإنتاجية للمؤسسات

وجاء اختيار المستشفى التخصصي للمشاركة في هذه الجائزة لما تملكه المستشفى من ثقافة تميز وإنتاجية عالية ، و كان المستشفى التخصصي المستشفى الأول الذي يشارك ويحصل على الجائزة في المنطقة.

أتاحت جائزة مكة للمستشفى التخصصي مجموعة من الأهداف من أهمها : إعادة التحقق من مستويات الجودة في الخدمات المقدمة وسير العمليات ومراجعة النتائج في المستشفى التخصصي ، كما أعطت هذه الجائزة ميزة تنافسية للمستشفى حيث أنها المستشفى الوحيدة في الدول الإسلامية الحائزة على هذه الجائزة .

المستشفى التخصصي الأول في الأردن الذي يتم اعتماده كمركز متميز لأمراض القلب (الذبحة الصدرية وقصور عضلة القلب) من قبل هيئة الاعتماد الدولية المشتركة (JCI) وذلك لتطبيق أعلى المعايير الدولية في جودة وسلامة رعاية مرضى القلب منذ وصول المريض الى المستشفى وخلال مراحل العلاج وحتى خروج المريض من المستشفى ومتابعته بعد الخروج من قبل فريق كفؤ ومدرب على أفضل الممارسات السريرية وتثقيف المريض على كيفية تحسين نمط حياته، ومن ثم مراقبة مدى الالتزام بتطبيق تلك المعايير وقياس التحسن في الأداء باستخدام مؤشرات أداء مدروسة بعناية، وذلك لتقليل المخاطر والمضاعفات التي من الممكن ان يتعرض لها المريض، مما يعود بالفائدة على سلامة المريض والحفاظ على سمعة المستشفى التخصصي ومركزه التنافسي بين المستشفيات على الصعيد المحلي واٌلإقليمي والدولي.

وفي عام 2020 تم تجديد شهادتين كمركز متخصص لعلاج أمراض القلب (قصور عضلة القلب واحتشاء عضلة القلب) من قبل الـ JCI بنتائج تدقيق مميزة وبسبب جائحة كورونا فقد تم اجراء التقييم عن بعد Virtual Survey كأول مستشفى في الأردن يقوم بإعادة تجديد الاعتمادية باستخدام هذه التقنية.

 

 

حقق المستشفى التخصصي قفزة نوعية جديدة أضافت إلى سجله الحافل بالجوائز, جائزة أخرى أكدت تفوق في مسيرته، وذلك خلال مؤتمر "ريادة الأعمال العالمي" الذي عقد في دبي. .

  فقد حصل المستشفى التخصصي على جائزةArabia 500  وتم تصنيف المستشفى كواحدة من أكبر500 شركة في المنطقة في معدل النمو خلال الثلاث السنوات الماضية. الأمر الذي يعكس نجاح المستشفى ورضا عملائه

جائزة الأمير فيصل للمؤسسات التي تولي اهتماماً خاصاً لخدمة المجتمع والبيئة والتي تحقق انجازات هامة على صعيد الوطن

يشارك المستشفى التخصصي كل عام بتطبيق الأهداف الوطنية في جودة و سلامة الرعاية الطبية استمراراً لمسيرة التميز وجودة و سلامة الخدمات التي يتبناها المستشفى على مدى 28 عاماً و قد تم الحصول على هذه الشهادة للمرة الثامنة على التوالي عن طريق مجلس اعتماد المؤسسات الصحية HCAC.

حصل المستشفى التخصصي على الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية عن فئة المؤسسات الكبيرة  وتم تكريمه ومنحه الجائزة خلال ملتقى وحفل الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات لعام 2012 في دبي تحت رعاية سمو الشيخ احمد بن سعيد ال مكتوم ، رئيس هيئة دبي للطيران المدني. هذا وقد تم منح الجائزة لأفضل المؤسسات أداءً ضمن عدة فئات وهي:فئة المؤسسات الحكومية , فئة المؤسسات الكبيرة والمتوسطة , وفئة المؤسسات الصغيرة, وفئة أفضل مشروع تعاوني بين الشركات والمؤسسات الغير حكومية ،  وقد شارك في الجائزة 58 مؤسسة من 11 دولة من مختلف انحاء الشرق الاوسط وشمال افريقيا , وقد خضعت الملفات المقدمة من قبل المؤسسات لتقييم موضوعي من قبل 4 خبراء دوليين متخصصين في مجال الاستدامة والمسؤولية المجتمعية.

ويذكر بأن هذا الملتقى والجائزة يعقد بدعم من الميثاق العالمي للأمم المتحدة ، اكبر مبادرة طوعية لمواطنة الشركات ويسعى الى تعزيز مفهوم الشراكة وخدمة المجتمع وتحفيز المؤسسات والشركات لكي تقوم بدورها في خدمة المجتمع ، وقد شارك في الملتقى عدد كبير من الخبراء والقادة الدوليين في مجال المسؤولية المجتمعية للمؤسسات ، بالإضافة الى عدد من المسؤولين الحكوميين ومدراء الشركات ، وقد كان عنوان الملتقى لهذا العام " تبني استراتيجيات الاستدامة في زمن الازمات ".

وقد حصل المستشفى التخصصي على الجائزة العربية للمسؤولية المجتمعية عن فئة المؤسسات الكبيرة, وذلك لتطبيقه معايير الجائزة بمختلف النواحي: التزام الإدارة العليا  بالمسؤولية المجتمعية, النهج الاستراتيجي والسياسات , إشراك جميع المعنيين , قياس النتائج والتقارير الداخلية, التقارير الخارجية, الأداء البيئي , الأداء الاجتماعي ومشاركة المجتمع.

وأشار الدكتور فوزي الحموري رئيس هيئة المديرين في المستشفى التخصصي الى ان الاهتمام في المسؤولية المجتمعية يعتبر عنصرا اساسيا لتمكين المؤسسات والشركات في بناء نموذج اقتصادي مستدام يحقق عائدا اقتصاديا وبيئيا مجديا على المدى الطويل ، وأكد د. الحموري على أن الاهتمام بتعزيز مفهوم المسؤولية المجتمعية يعتبر واجبا على جميع المعنيين في ادارات الشركات  وليس عملا خيريا فقط ويتوجب تضافر جهود كافة المؤسسات الوطنية لتبني مبادرات وطنية في شتى جوانب الأعمال الاجتماعية ،  وتحدث في اللقاء عن الدور الكبير الذي قام به الاردن من خلال مؤسساته المختلفة الحكومية والخاصة وتحديدا القطاع الصحي الاردني في خدمة الاشقاء العرب ، لتخفيف معاناتهم جراء الثورات العربية والازمات التي تعصف بالمنطقة ، واستعرض تجربة استقبال المستشفيات الاردنية لعشرات الالاف من المرضى الليبيين والسوريين ، وطالب بضرورة مشاركة المؤسسات الدولية والدول العربية الشقيقة سواء كمؤسسات حكومية او تطوعية او شركات خاصة  في دعم جهود الاردن في استقبال اللاجئين السوريين الذين زادت اعدادهم بشكل كبير .

15189 نظام جودة يحتوي على معايير عالمية في المجالين الإداري والفني للمختبرات ويظهر كفاءة المختبر الذي يقوم بتطبيق هذه المعاييرعلى إجراء الفحوصات المخبرية بدقة عالية

وقد حصل مختبر المستشفى التخصصي على هذه الاعتمادية في عام 2008 ويقوم بتجديدها كل خمسة سنوات وكان اخرها عام 2018 وذلك نتيجة لإدارة المختبر وفق  تعليمات إدارة وتطبيق إجراءات مختبرات الفحص والاختبار, أو المعايرة, ومتطلبات المواصفة الدولية أيزو 15189 لإجراء فحوصات الكيمياء السريرية وعلم الدم كأول مختبر مستشفى يحصل على هذه الشهادة في الأردن"

الاعتماد الدولي من قبل هيئة الاعتماد الدولية يساعد المؤسسات الصحية على مستوى العالم و الهيئات الحكومية وغير الحكومية على تقييم وتحسين جودة الرعاية الصحية المقدمة في بلدانهم، و قرار الاعتماد يتخذ من قبل لجنة مكونة من خبراء في مجال الرعاية الصحية من مختلف بلدان العالم.

اتجهنا إلى الاعتماد الدولي لكونه يعمل على خلق  ثقافة الجودة و السلامة للمرضى داخل المؤسسة, و يعمل على تحسين عملية تقديم الخدمة و نتائج الأداء، و كذلك يعمل على كسب ثقة الناس بجودة خدمات بالمستشفى و يدعم التنافسية بين المستشفيات على المستوى المحلي والدولي معا في عام 2008 حصلنا على الاعتماد من قبل هيئة الاعتماد الدولية و بأفضل النتائج مما كان له الأثر على تحسين الأداء والأرباح و التنافسية على المستويين المحلي والعالمي.

و شهادة الاعتماد تمنح لمدة 3 سنوات و تم إعادة اعتمادنا من قبل هيئة الاعتماد الدولية JCI في عام 2011 وعام 2014 وعام 2017، وفي عام 2020 ، وفي عام 2023 تم إعادة تجديد الاعتمادية للمرة السادسة على التوالي وبنتائج تدقيق مميزة.  

 

أنشئت جائزة الملك عبدا لله الثاني للتميز للقطاع الخاص في عام 1999 كأرفع جائزة للتميز على المستوى الوطني، وذلك بهدف تعزيز التنافسية لدى المؤسسات الأردنية عن طريق نشر الوعي بمفاهيم إدارة الجودة الشاملة والأداء المتميز، وإبراز الجهود المتميزة للمؤسسات الوطنية وإنجازاتها في تطوير أنظمتها ومنتجاتها/خدماتها كما تهدف الجائزة إلى تحفيز مؤسسات القطاع الخاص على المنافسة المحلية والدولية وتحقيق التميز في جميع المجالات، وتبادل الخبرات المتميزة ومشاركة قصص النجاح فيما بينها

إن معايير الجائزة تركز على تطبيق ممارسات مميزة في:-

  • القيادة
  • التخطيط الاستراتيجي
  • إدارة الموارد
  • العمليات
  • النتائج

 توجت جهود المستشفى التخصصي بحصوله على جائزة الملك عبدالله الثاني للتميز عن القطاع الخدمي الكبير وهي تعتبر ارفع جائزة على المستوى الوطني والمستشفى التخصصي هو مستشفى الأول والوحيد الذي حصل على هذه الجائزة ولدورتين متتاليتين (2006 – 2009)

المستشفى التخصصي هو أول مستشفى في الأردن ينال شهادة الاعتمادية الدولية في السياحة العلاجية Medical Tourism Certification من MTQUA هذه الاعتمادية تُمنح للمستشفيات التي تقدم رعاية طبية وجودة خدمات المرضى الدوليين بناء على مراجعة سير عمل المستشفى وتحقيقه  للمعايير الدولية التي تُعنى بالسياحة العلاجية للرقي بمستوى الخدمات المقدمة لهم، ولدعم التنافسية بين المستشفيات على المستوى الدولي.

تم منح هذه الشهادة للمستشفى التخصصي ليصبح من أفضل المستشفيات في العالم للسياحة العلاجية بعد اجتيازه لـ 10 محاور أساسية في خدمة المرضى الدوليين أهمها وجود سياسة وقسم خاص لمتابعة المرضى الدوليين، تقديم رعاية صحية آمنة مع المحافظة على سرية معلومات المريض، متابعة المريض بعد العودة الى بلده، وايضا الشفافية والصدق في التعامل مع المريض وكذلك جودة الخدمات المقدمة.

وقد توجه المستشفى التخصصي للحصول على هذه الشهادة لتعزيز التميز في الخدمات والرعاية الطبية وللعمل على كسب ثقة العملاء بجودة هذه الخدمات ورفع نتائج رضى المرضى الدوليين.

ويولي المستشفى التخصصي اهتماماً مميزاً بالمرضى الدوليين وتقديم افضل رعاية للمريض وسلامة وجودة الخدمات الطبية المقدمة و يعمل على تحسين عملية تقديم الخدمة و نتائج الأداء ، ومنح كل مريض حقوقه بحيث ينعكس ذلك على رضى المرضى حيث يوجد في المستشفى دائرة خاصة لاستقبال هؤلاء المرضى وتوفير أفضل الطرق للتواصل معهم ويشمل تقديم الاستشارات الطبية والرد على استفساراتهم من خلال الموقع الالكتروني ومواقع التواصل الاجتماعي، اصدار التقارير الطبية لتسهيل اجراءات الحصول على تأشيرة للدخول الى الاردن لمن يحتاجها، وتسهيل رحلات المرضى الدوليين وكذلك استقبالهم في المطار وتسهيل اقامتهم في الاردن وحتى عودتهم الى اوطانهم بالإضافة الى تأمين جميع الاحتياجات الخاصة الأخرى لهم.

الاعتماد هو عبارة عن عملية متكاملة تتضمن مجموعة من الخطوات تقوم بها جهة قائمة بذاتها مستقلة عن المستشفى، عادة ما تكون جهة غير حكومية، لتقييم المستشفى وذلك للتأكد من أنها تطبّق مجموعة من المعايير التي تم تصميمها لتحسين جودة وسلامة الرعاية الصحية. اتجهنا إلى الاعتماد من قبل هيئة الاعتماد الأردنية لأنه يعمل على تحسين جودة الخدمات ويزيد من فعالية كفاءة المؤسسات الصحية ويساعدها على تطبيق معايير جودة عالية تمكن خبراء الجودة في المستشفيات من تقييم مدى جودة خدماتهم مقارنة مع هذه المعايير وتساعدهم على مراقبة مدى تحسن الأداء الذي طرأ على الخدمات وكذلك يعمل على كسب ثقة الناس بجودة الخدمات بالمستشفى ويدعم التنافسية بين المستشفيات إن معايير الاعتماد تخص جميع مناحي العمل في المؤسسة الصحية, وقد بدأنا تطبيق المعايير منذ عام 2006 كإحدى المستشفيات الريادية التي تم اختيارها, وكانت مستشفانا أول مستشفى من المستشفيات الخمسة والعشرون التي تم اختيارها لتحصل على هذه الاعتمادية في عام 2008 لمدة سنتين، وقد حصل المستشفى على شهادة الاعتماد وبتميز في عام 2010 وتم تجديد الاعتمادية في عام  2013  وعام 2016 ، وعام 2019، وفي عام 2022 للمرة السادسة على التوالي بنتائج تدقيق مميزة على المستوى الطبي والتقني والاداري بالإضافة الي توفير بيئة العمل وسلامة المنشأة المناسبة التي أتاحت للمستشفى تجديد الشهادة لمدة ثلاث سنوات عوضاً عن سنتين.

 

شارك المستشفى التخصصي في هذه الجائزة ولمرتين على التوالي وحصل عليها في عام 2011نتيجة للجهود الحثيثة التي تبذلها إدارة المستشفى للحفاظ على صحة وسلامة العاملين بالمستشفى وبيئة العمل، وهذه الجائزة تعطى للمؤسسات التي تطبق معايير السلامة والصحة المهنية التالية :

  • ضرورة التزام الإدارة بالسلامة والصحة المهنية
  • الاهتمام بالخدمات الطبية والإسعافات الأولية
  • تواجد لجنة للسلامة والصحة المهنية فعالة و تواجد مشرف للسلامة والصحة المهنية
  • توفير معدات الوقاية الشخصية والالتزام باستخدامها
  • الاهتمام بالتوعية والإرشاد
  • توفير بيئة عامة للعمل تتوفر بها جميع شروط الصحة
  • الاهتمام بالسلامة الغذائية وأماكن الراحة وتناول الطعام
  • إتباع معايير السلامة لمنع الحرائق وتواجد مخارج للطوارئ كافية وإرشادات للمخارج ومعدات مكافحة الحريق
  • الاهتمام بالسلامة من المواد الكيميائية وكيفية التخلص من الكيماويات
  • توفير جميع ما يتعلق بالسلامة من الآلات والماكينات الصناعية والعدد اليدوية والسلامة الكهربائية
  • اتخاذ إجراءات لمنع الضجيج والتدخين

تطبيق المستشفى لمعايير الأيزو 14001 يدل على التزامنا بحماية البيئة و الحفاظ على سلامة و صحة الموظفين الكادر و الزوار. بحيث أن تطبيق متطلبات المعايير يساعد على التقليل من المخاطر المتعلقة بخدمات المستشفى على البيئة مثل المخطرالمتعلق بإدارة النفايات الطبية والتخلص والتخلص منها بالطرق المناسبة

 يساعد تطبيق هذا النظام على

  • التقليل و الوقاية من  المخاطر التي تؤثر على البيئة والتي  ايضاً تهدد سلامة الموظفين و الزوار و المرضى
  • خلق الوعي و التدريب اللازم و المستمر  لجميع الكادر
  • الالتزام بمتطلبات القوانين و التشريعات المحلية

يعتبر حصولنا في المستشفى التخصصي على هذه الشهادة بعد تقييمها من الجهة المانحة دليلا على نهج المستشفى الراسخ المهتم بالحفاظ على وحماية البيئة الداخلية والخارجية وتم تجديد شهادة الأيزو  14001 في عام 2012، 2015، 2018 ، 2020، 2021، وعام 2024  من قبل الجهة المانحة، وكانت نتائج التدقيق مميزة.

ان شهادة الايزو 9001 "نظام إدارة الجودة" تشمل مجموعة من السياسات والعمليات والإجراءات اللازمة لتخطيط وتنفيذ وتقديم (المنتجات / الخدمات) بهدف التأكد من قدرة المنشأة على الوفاء بمتطلبات العملاء، ويعمل نظام إدارة الجودة على ترسيخ مبدأ التحسين المستمر للخدمات والمنتجات المقدمة، ونظام إدارة الجودة طبقاً لأيزو 9001 يمكن تطبيقه في أي منشأة بغض النظر عن نشاطها أو حجمها.

في عام 2000 حصل المستشفى التخصصي على شهادة الأيزو 9001 بعد تطبيقه لمعايير هذا النظام وتكمن أهمية الحصول على شهادة الايزو في أنها وسيلة لتحقيق الجودة الشاملة التي تعتبر لغة العصر ومفتاح النجاح والوصول إلى قلب المستهلك او طالب الخدمة وقام المستشفى بتجديد الشهادة والاستجابة لمعايير النظام الجديد والتطوير الحاصل على شهادة الأيزو 9001 عام 2003.

وقامت إدارة المستشفى بتطبيق المعايير الجديدة للنظام خلال عام 2006 مما كان له الأثر في زيادة القدرة التنافسية للمستشفى عن طريق تحسين صورة المستشفى لدى كافة عملائها ومساعدتها على فتح أسواق جديدة عالمية وكذلك توفير وتطوير مجموعة متكاملة من الوثائق التي تمثل الدليل الإرشادي للإجراءات والمعطيات الإدارية والفنية والمساهمة في تحقيق أداء جميع العمليات بصورة أفضل.

وتم تجديد شهادة الـ 9001:2008 ISO في عام 2010 و 2013 والحصول على شهادة الايزو 9001:2015 في عام 2016 وكانت نتائج التدقيق مميزة على كافة المستويات وتم تجديدها في عام 2019 وعام 2022.

هو نظام دولي يعنى بكل ما يتعلق بضمان الصحة والسلامة المهنية لجميع الأفراد في مكان العمل، تطبيق المنشأة لهذه المعايير يساعد على تحقيق معايير الاعتماد الوطني والاعتماد الأردني ويعطي ثقة للموظفين عن مدى اهتمام الإدارة بصحتهم وسلامتهم ويلبي متطلبات الجهات التشريعية.

 فوائد OHSAS 18001

  • صحة وسلامة أفضل (داخلياً وخارجياً): من خلال تحديد المخاطر المحتملة.
  • التطوير والتحسين المستمر في المنشأة: من خلال إدخال أنظمة جديدة معنية بالعوامل التي تؤثر على أداء المنشأة.
  • المحافظة على علاقات جيدة مع الجهات الخارجية: مثل وزارتي العمل والصحة.

و نحن في المستشفى التخصصي من أوائل المستشفيات و حتى المؤسسات التي حصلت على الشهادة من قبل الجهة المانحة ايماناً من قبلنا بأن العنصر البشري  وسلامته أهم مورد يجب الحفاظ علية، وقد تم تجديد شهادة الأيزو 18001 في عام 2008، 2012، 2015، 2018 من قبل الجهة المانحة, وكانت نتائج التدقيق مميزة.

إن نظام تحليل المخاطر نقاط الضبط الحرجة (HACCP) من أهم الأنظمة التي يجب تطبيقها لضمان سلامة الغذاء ، حيث يعنى هذا النظام بتحليل المخاطر ونقاط الضبط الحرجة لتقديم منتجات ذات جودة وسلامة متميزة،إذ يطبق هذا النظام على كافة العمليات التي تتم في عملية تحضير الأغذية

وانطلاقاً من رسالة المستشفى التخصصي التي تؤمن بتوفير السلامة للمريض في كل عوامل الرعاية الصحية قد عملنا على  تحقيق معايير هذه الشهادة، ويعتبر حصولنا عليها اعترافاً بسلامة وجودة المنتج الغذائي المقدم في المستشفى التخصصي لمرضانا وزائرينا و موظفينا علما أن المستشفى التخصصي هو من أوائل المستشفيات التي حصلت على نظام HACCP 

ويتم تجديد شهادة الـ HACCP كل ثلاثة أعوام , حيث تم تجديدها في عام 2010 , 2013 ,2016 من قبل الجهة المانحة , وكانت نتائج التدقيق مميزة كما هو متوقع من كادر المطبخ والتغذية.

في عام 2018 قررت إدارة المستشفى مواكبة التعديلات التي طرأت على نظام جودة وسلامة الغذاء الـ HACCP والانتقال الى  شهادة الأيزو  ISO 22000 والتي تُعنى بالتركيز بشكلٍ أدق وأوسع على جميع نواحي إدارة سلامة الغذاء.

انطلاقاً من التزام المستشفى التخصصي بالمسؤولية المجتمعية فقد انضم ليكون عضواً في المجلس الاردني للأبنية الخضراء، والذي يهدف الى التوعية والدفع باتجاه تبني الممارسات الخضراء في كافة مراحل تصميم وتنفيذ وصيانة البناء بما يحقق جعل المباني الخضراء واقعاً ملموساً في الاردن، وذلك من خلال الاهتمام بالمحاور البيئة التالية :

  • توفير المياه
  • زيادة كفاءة الطاقة واستهلاكها
  • تدوير ومعالجة وتقليل النفايات بكافة انواعها
  • استغلال الطاقة المتجددة مثل الطاقة الشمسية والحرارية وغيرها

حصل المستشفى التخصصي وبجدارة على رسالة اعتراف من مؤسسة المواصفات والمقاييس والمنظمة العالمية للمعايير الـ ISO26000 . إيماناً من المستشفى بأهمية المسؤولية المجتمعية ومراعاتها في جميع النواحي العمل في المستشفى لتحقيق التنمية المستدامة، فقد قام المستشفى التخصصي بتبني معايير الـ ISO26000

وقام بوضع خطة تنفيذية تشمل جميع المواضيع الجوهرية الخاصة بالمسؤولية المجتمعية والتي تشمل :

  • الحوكمة المؤسسية
  • المشاركة والتنمية المجتمعية
  • قضايا المستهلك
  • حقوق الانسان
  • ممارسات التشغيل العادلة
  • ممارسات العمل
  • البيئة

وتعاهد المستشفى التخصصي جميع متعامليها على استمرارية القيام والبحث عن كل جديد يؤدي الى تحسين جودة الخدمات وسلامة المرضى وسلامة البيئة وتطبيقه .

هي اعتمادية تُمنح لوحدات تصوير الثدي التي تُطبق معايير مجلس اعتماد المؤسسات الصحية لوحدات الفحص الدوري للثدي علماً أن عدد المعايير التي يجب أن يطبقها المستشفى الذي سيحصل على هذه الاعتمادية 94 معياراً تندرج تحت 4 أبواب وهي:

(الأداء المهني، الأداء السريري، إدارة الجودة، وإدارة الملفات والمعلومات)

واستمراراً لمسيرة التميز وتحسين جودة وسلامة الخدمات في المستشفى التخصصي، حصل المستشفى على هذه الاعتمادية منذ عام 2014، وتم تجديد هذه الاعتمادية في عام 2016، وعام 2019.

 

جائزة أفضل مستشفى عربي في رعاية المرضى تمنح للمستشفيات التي تعتني بجودة وسلامة الخدمات التي تقدم للمرضى من حيث احترام وتطبيق حقوق المرضى والالتزامبأخلاقيات المهنة والتي تنعكس بالتالي على رضى المرضى وعائلاتهم , ويتم تحديد الفائز بهذه الجائزة من خلال التصويت والمستشفى الحائز على اعلى الأصوات يتم منحه هذه الجائزة في احتفال من خلال ملتقى اتحاد المستشفيات العربية والذي يتزامن مع اجتماع مجلس وزراء الصحة العرب .

كرمت سمو الأميرة بسمة بنت علي المستشفى التخصصي بمناسبة فوزه بجائزة أفضل مؤسسة تطبق برنامج التدوير في عام 2014 وذلك خلال احتفال نظمته جمعية البيئة الأردنية بمناسبة يوم التدوير العالمي . وقامت سمو الأميرة بسمة بنت علي بتسليم المدير الإداري للمستشفى التخصصي السيد سامر الخفش شهادة تقدير ودرعاً تكريماً للمستشفى بهذه المناسبة وذلك بحضور سيادة الشريفة نوفة الناصر و الدكتور محمد المصالحة رئيس جمعية البيئة وجمع غفير من الحضور .

علماً ان المستشفى التخصصي عضو فاعل في جمعية البيئة الأردنية التي تهدف إلى نشر الوعي البيئي والعمل التطوعي في المملكة بكل السبل والوسائل الممكنة. فمن خلال التعاون مع جمعية البيئة الاردنية ، ساهم المستشفى التخصصي في فعاليات برنامج الجمعية والتي تشمل تدوير النفايات العادية وبخاصة مخلفات الورق والبلاستيك والبطاريات وذلك التزاماً من المستشفى بالحفاظ على البيئة و الموارد البيئية وحمايتها والسعي لبقاء عناصرها سليمة ومتوازنة في إطار الاستراتيجية الوطنية العامة للبيئةالامر الذي أهله للفوز بهذه الجائزة .

في عام 2018 قررت إدارة المستشفى مواكبة التعديلات التي طرأت على نظام جودة وسلامة الغذاء الـ HACCP  والانتقال الى  شهادة الأيزو  ISO 22000 والتي تُعنى بالتركيز بشكلٍ أدق وأوسع على جميع نواحي إدارة سلامة الغذاء من حيث تحديد وإدارة المخاطر المتعلقة بعملية إدارة وتحضير الغذاء بجميع مراحله منذ لحظة استلام المنتجات الأولية حتى تقديم الطعام وبعد تقديمه بما يضمن تقديم غذاء صحي ذا جودة وسلامة عالية خالية من مسببات الأمراض بهدف ضمان صحة المرضى وعائلاتهم والزوار والموظفين, ويركز أيضاً بشكل أشمل على تدريب وكفاءة الأيدي العاملة, إدارة الموردين وتقيمهم, جاهزية اماكن إعداد الطعام، وتطبيق اعلى  المعايير المتعلقة بكافة مراحل عملية  تحضير الغذاء في المستشفى، وقد تم تجديد هذه الشهادة عام 2021

ويعتبر حصولنا عليها اعترافاً بسلامة وجودة المنتج الغذائي المقدم في المستشفى التخصصي للجميع.

 

 

حصل المستشفى التخصصي على شهادة اعتمادية كمستشفى صديق للطفل من مجلس اعتماد المؤسسات الصحية HCAC و منظمة الأمم المتحدة للطفولة UNICEF، وكأول مستشفى خاص يحصل على هذه الشهادة و بالمستوى الذهبي. تعني معايير هذه الاعتمادية بتشجيع الرضاعة الطبيعية وتثقيف الأمهات بأهميتها لما لها من فوائد عديدة تعود على الأم والطفل, و تتمحور على توطيد العلاقة بين الأم وطفلها عن طريق الحرص على بقاء المولود مع أمه طوال فترة أقامتهم في المستشفى والالتزام بالرضاعة الطبيعية المطلقة، وعدم إعطاءه أي غذاء أخر باستثناء حليب الأم  والالتزام بمنع تسويق بدائل الحليب إلا في حالات مرضية خاصة.

ومن الجدير بالذكر أن المستشفى التخصصي هو أول مستشفى خاص يوفر غرفة خاصة للرضاعة الطبيعية لزائرات المستشفى لتشجيعهن على الرضاعة الطبيعية من خلال وجود مكان خاص وآمن ونظيف يوفر الخصوصية والراحة التامة للأم وطفلها.

 

 

حرصاً من إدارة المستشفى التخصصي على صحة وسلامة جميع العاملين فقد قررت إدارة المستشفى مواكبة التعديلات التي طرأت على نظام السلامة والصحة المهنية OHSAS 18001 والتي حصل عليها المستشفى منذ عام 2008 والانتقاب وتطبيق معايير شهادة الايزو ISO 45001 والتي تُعنى بالتركيز بشكلٍ أدق وأوسع على عدة عوامل مهمة في المستشفى مثل: فهم تحديات الصحة والسلامة المهنية داخل المنظمة والمخاطر الكامنة به، وتحليل البيئة الداخلية والخارجية لتحديد المخاطر ذات الصلة، وتحديد متطلبات وتوقعات الأطراف المعنية وإشراك واستشارة العاملين في تحديد المخاطر ووضع الإجراءات التي تقلل او تمنع حدوثها.  وانطلاقاً من رسالة المستشفى التخصصي التي تؤمن بأهمية توفير بيئة عمل آمنة، فقد حصل المستشفى على هذه الشهادة من شركة SGS، حيث اشاد المدقق بالجهود المبذولة للاستجابة لمتطلبات تطبيق معايير شهادة الايزو . ISO 45001   وقد قامت إدارة المستشفى بشكر جميع العاملين على الجهود التي يبذلونها باستمرار وعلى المهنية العالية والعمل بروح الفريق لتحسين جودة وسلامة الخدمات المقدمة، وقد تم تجديد الشهادة عام 2024

 

المستشفى التخصصي الوحيد في الوطن العربي الذي حاز على جائزة Elite Plus Hospital   ضمن "المبادرة الذهبية" في القطاع الصحي التي أطلقها اتحاد المستشفيات العربية ومن بين 53 مؤسسة صحية من 10 دول عربية تقدمت للحصول على هذه الجائزة.

وجاء ذلك نتيجة لجهوده التي يقدمها للمرضى من إجراءات احترازية ووقائية متميزة ومبتكرة لمواجهة فيروس كورونا COVID-19 فهو أول مستشفى وفر بوابات التعقيم لكافة مداخل المستشفى، وتوفير بيئة الفحص الأكثر أماناً لفيروس كورونا COVID-19 بدقة عالية باستخدام تقنية PCR عن طريق Drive Thru Station، وتوفير قسم خاص لمعالجة مرضى فيروس كورونا بالإضافة الى انه أول مستشفى يستخدم "أول روبوت للتعقيم " في الأردن UVD-Robot يقضي على 99.99% من الجراثيم والفايروسات "ومن ضمنها فيروس كورونا" خلال عشر دقائق فقط.

المستشفى التخصصي الوحيد في الأردن الذي حاز على فئة Elite Hospital   ضمن "المبادرة الذهبية" في جولتها الثانية التي أطلقها اتحاد المستشفيات العربية ومن بين 58 مؤسسة صحية من 8 دول تقدمت للحصول على هذه الجائزة وفاز 10 مؤسسات صحية بفئات مختلفة.

وجاء ذلك نتيجة لتطبيق الثمانية محاور لهذه الجائزة والتي اشتملت على كافة الإجراءات التي اتخذها المستشفى التخصصي سواء القيادة والحوكمة الرشيدة وتقديم اللقاحات وتوزيعيها على فئات المجتمع فالمستشفى التخصصي من اوائل المستشفيات الخاصة التي قامت بإنشاء مركز تطعيم كورونا بالتعاون مع المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، بالإضافة إلى بناء نظام مستدام لما بعد أزمة الكورونا وتوعية المجتمع لتخطي هذه الأزمة، ضبط العدوى، التدريب والتعليم المستمر ودعم وحماية الكوادر العاملة والتكنولوجيا المبتكرة فقد حصل المستشفى التخصصي على أعلى فئة.

 

قالوا عنا

© جميع الحقوق محفوظة 2024 | تم التطوير بواسطة ما الجديد لتقنية المعلومات